السودان يعلن عن موازنة 2019 بحجم إيرادات يزيد عن 3 مليار دولار أمريكي

قام البرلمان السوداني، امس الأحد، بالمصادقة على موازنة العام 2019، فيما حددت تقديرات الإيرادات والمنح نحو 162.8 مليار جنية سوادني (3 مليار دولار أمريكي) بنسبة زيادة 39 بالمائة عن العام السابق، ما تبلغ تقديرات الانفاق العام في الموازنه الجديدة، مبلغ 216.5 مليار جنيه سوداني (نحو مليار دولار أمريكي) بنسبة زيادة 53 بالمائة عن العام السابق.

وشملت الموازنة 2019، التي أجيزت اليوم الأحد، الأهداف الكلية الأساسية وهي "تحقيق معدل نمو 5،1 بالمائة للعام 2019، وزيادة الصادرات خلال العام بنسبة 30 بالمائة، وتخفيض عجز الميزان التجاري ليصل إلى 2،5 مليار دولار".

كما قامت موازنة الحكومة بوضع هدفا آخر وهو "تخفيض معدل عجز الموارنة إلى 3،3 بالمائة وخفض الاتفاق الحكومي القومي وحكومات الولايات وإدارة وضبط وتوجيه الدعم".

والجدير بالذكر، أن السودان، ظل يعاني خلال العام الحالي، لأزمة اقتصادية خانقة، تسبب في حدوث احتجاجات واسعة بالبلاد خلال الأسبوعين الأخيرين.

وأصبحت أزمة نقص النقد الأجنبي لدى البنك المركزي السوداني، تؤثر سلبا في مختلف جوانب الحياة المعيشية في السودان، خاصة خلال العام الحالي، بسبب وصله مستويات عالية وصلت إلى قرابة 80 جنيها مقابل الدولار الواحد في الأسواق الموازنة.

وحل الرئيس السوداني عمر البشير، حكومة الوفاق الوطني السابقة، وكون بحكومة جديدة، يقودها رئيس وزراء، معتز موسى، إنشاء ألية مستقلة لإعلان سعر الصرف الأجنبي مقابل الجنيه، لإنقاذ العمة المحلية من الاستمرار في تدهورها.