محمد الشرقي يؤكد أهمية الحفاظ على الحياة الفطرية واستدامتها

  • إشادة بفوز الفجيرة برئاسة اللجنة التنفيذية للشبكة العربية “ماب”

أكد صاحب الالشيـخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة ، على أهمية الحفاظ على الحياة الفطرية وتحقيق استدامتها ، وتوعية الأفراد بالمحيط الحيوي ، بهدف الحفاظ على التنوع البيولوجي وإدارته في مختلف أنواع النظم البيئية العالية. أهمية في مناطق مختلفة من العالم.
جاء ذلك خلال استقبال سموه في قصر الرميلة للضيوف والمشاركين في الاجتماع الإقليمي العاشر للجان الوطنية العربية لبرنامج الإنسان والمحيط الحيوي “ماب” الذي اختتم أعماله في إمارة الفجيرة بتنظيم مكتب اليونسكو الإقليمي للعلوم في الدول العربية ، بالشراكة والتعاون مع هيئة البيئة بالفجيرة واللجنة الوطنية. التربية والثقافة والعلوم.
أشار سمو ولي عهد الفجيرة إلى اهتمام صاحب الالشيـخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة بالمشاريع الحيوية التي تخدم قطاع البيئة والتي تستضيفها الإمارة ، و توجهات سموه نحو تعزيز دورها على المستوى الوطني والإقليمي والعالمي بما يساهم في تحقيق أهدافها في خدمة مجال البيئة. بشكل عام ، والحياة الفطرية بشكل خاص ، بما يتماشى مع استراتيجية الدولة وخططها في مؤشرات وأهداف التنمية المستدامة.
واستمع سموه إلى أهداف اجتماع برنامج “ماب” والموضوعات المهمة التي تم طرحها ومناقشتها ، مؤكداً أهمية استضافة إمارة الفجيرة لأعمال الاجتماع تماشياً مع خططها الإستراتيجية للحفاظ على الموائل الطبيعية وإدارة التنوع البيولوجي فيها. بيئاتها.
وأشاد سموه بفوز إمارة الفجيرة برئاسة اللجنة التنفيذية لشبكة MAP العربية ، وهو ما يمثل انتصار دولة الإمارات على المستوى الإقليمي ، مما يؤكد حضورها المهم وجهودها الفاعلة في استدامة قطاع البيئة والحفاظ عليه.
يهدف برنامج الاجتماع الإقليمي العاشر للجان الوطنية العربية لبرنامج خطة عمل البحر المتوسط ​​إلى إعادة النظر في برنامج الإنسان والمحيط الحيوي في المنطقة العربية ومواءمة برامج البحث وخطط التنمية المستدامة مع إطار العمل العالمي للتنوع البيولوجي لما بعد عام 2020 ، اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية. بشأن تغير المناخ وأهداف التنمية المستدامة لعام 2030.
حضر اللقاء الدكتور أحمد حمدان الزيودي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة وأصيلة المعلا مديرة هيئة البيئة بالفجيرة والدكتورة نوريا سانز مدير مكتب اليونسكو الإقليمي بالإنابة. مكتب العلوم في الدول العربية في مصر.
(وام)

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *