نجاح لافت لبطولة الأخوة لكرة القدم في أبوظبي

توج فريق «مركز الدكتور فراس» بكأس بطولة الأخوة لكرة القدم، التي نظمها نادي الصداقة الإماراتي الفلسطيني بعد فوزه على فريق فالكونز بنتيجة 4- 0 في المباراة النهائية، التي جرت بينهما على ملعب «أس كي استديوم» في أبوظبي؛ مستضيف البطولة، فيما حصل فريق فالكونز على المركز الثاني، وحصل عصام علاء لاعب فريق «مركز الدكتور فراس» على كأس أفضل لاعب، فيما نال بلال الحنفي حارس فريق كونكورد كأس أفضل حارس مرمى.

حضر المباراة النهائية وتوزيع الجوائز عبد الله صالح مشرف منتخبنا الوطني السابق، ود. سرحان المعيني نائب رئيس النادي، وأعضاء مجلس إدارة النادي ورعاة البطولة.

كانت البطولة قد شارك فيها 16 فريقاً، وأقيمت بنظام اليوم الواحد؛ حيث تم تقسيم الفرق المشاركة إلى 4 مجموعات، تأهل منها إلى ربع النهائي فريق مدارس الإمارات الوطنية، الميهال، شركة سبارك، «مركز الدكتور فراس»، إسناد، فالكونز، شركة كونكورد، النشامى فيما تأهل للدور نصف النهائي فرق شركة كونكورد، «مركز الدكتور فراس»، فالكونز، مدارس الإمارات الوطنية، وتأهل فريقا مركز الدكتور فراس وفالكونز للنهائي في أجواء رائعة حضرها جمهور كبير.

من جانبه، وجه المعيني الشكر إلى رعاة البطولة وكافة المشاركين فيها من نجوم ولاعبين وإداريين وجماهير، وحيا فيهم الروح الأخوّية العالية، وكشف أن النادي يخطط لتنظيم هذه البطولة بشكل دوري، إضافة إلى تنظيم عدة بطولات رياضية في مجالات مختلفة تحظى باهتمام المجتمع الإماراتي.

وأضاف أن نادي الصداقة يسعى إلى تنويع فعالياته بين ثقافية واجتماعية ورياضية لتتماشى مع السياسة العامة لدولة الإمارات التي تؤمن أن انفتاح المجتمعات على بعضها من شأنه أن يعمق أواصر الصداقة والتقارب، ويكرّس الصور الإيجابية المتبادلة فيما بينها، على نحو يدعم أجواء السلام والتفاهم والاستقرار.

وأشاد عمار الكردي رئيس مجلس إدارة النادي بالأجواء الإيجابية والروح الرياضية التي سادت البطولة، مؤكداً أن الحدث حقق الهدف منه من خلال التجمع الأخوي والذي تخطى حاجز المنافسات، موجهاً الشكر إلى كل المساهمين في إنجاز الحدث، مؤكداً أن المرحلة المقبلة ستشهد إقامة أحداث رياضية أخرى وأيضاً فعاليات مجتمعية متنوعة، باعتبار أن البطولة هي باكورة أنشطة النادي على كافة المستويات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.