مؤسسة تحقيق أمنية تسعد 8 أطفال مُصابين بأمراض خطيرة في مصر

بحضور الشيخة شيخة بنت سيف بن محمد آل نهيان زوجة الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، مستشار صاحب السموّ رئيس الدولة، الرئيسة الفخرية لمؤسسة «تحقيق أمنية» والشيخ خليفة بن سلطان آل نهيان، حقّقت مؤسسة تحقيق أمنية الإماراتية 8 أمنيات لأطفال مُصابين بأمراض خطرة في «مستشفى أبو الريش» في مصر.

حضر حفل تحقيق الأمنيات هاني الزبيدي، الرئيس التنفيذي للمؤسسة، ونهى الشوربجي، مديرة العمليات في المؤسسة وبعض من أعضاء المجلس الاستشاري للمؤسسة، كما حضر الحفل الدكتورة هالة صلاح الدين، عميد كلية الطب و رئيسة مجلس إدارة المستشفيات في جامعة القاهرة، والدكتورة رشا جمال، مديرة مستشفى الأطفال الجامعي، والدكتور حسام صلاح، المدير التنفيذي لمستشفيات جامعة القاهرة، والدكتورة زهراء عز الدين، رئيسة أقسام طب الأطفال.

وقالت الشيخة شيخة آل نهيان «اليوم لسنا نحن من نُحقّق أمنياتهم، ولكن هم من حقّقوا أمنياتنا. المؤسسة كانت تسعى للوصول إلى القارة الإفريقية، واليوم نحن سعداء أنها حقّقت ذلك، وكانت البداية في جمهورية مصر العربية. ويُسعدنا بأن تتمكّن المؤسسة من المُساهمة في نشر السعادة وإضاءة شعلة الأمل والتفاؤل في قلوب 8 أطفال مع أسرهم، وتحقيق أمنياتهم في الحصول على أحدث الأجهزة الإلكترونية الحديثة، من حواسيب، وتابلت وهواتف ذكية، وأن تواصل مسيرتها نحو تحقيق أهدافها السامية وتأدية رسالتها النبيلة المُنبثقة من مدرسة المبادئ الإنسانية الراسخة التي أرسى قواعدها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه.

وعبرت الشيخة شيخة عن امتنانها بجهود القائمين على المستشفى، لدعم أعمال المؤسسة وتمكينها من تحقيق أمنيات الأطفال، مُثمّنة استقطابهم لأفضل الكفاءات لتوفير أرقى أشكال الرعاية الصحية، وفقاً لأعلى معايير الرعاية الطبية، والحرص على منحهم مع أسرهم الفرصة للوصول إلى حياة صحية أفضل بعيداً عن أسرّة المستشفيات».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.