أحمدي نجاد يرد على اتهامات تدينه بـ "الفساد": سأكشف عصابات السلطة والثروة
أحمدي نجاد يرد على اتهامات تدينه بـ "الفساد": سأكشف عصابات السلطة والثروة
أعلن الرئيس الإيراني السابق، محمود أحمدي نجاد، عن أنه سيكشف مؤامرات تصيغها ما اسماه بـ "عصابات السلطة والثروة" ضده، وذلك ردا على اتهامات له بإساءة استخدام مليارات الدولارات من الأموال الحكومية.

ووفقا لما نشرته وكالة الأنباء الإيرانية، أمس الاثنين فإن الرئيس الايراني السابق يواجه - حسب مدعي ديوان المحاسبات الإيراني، فياض شجاعي- اتهامات بإساءة استخدام أموال حكومية تقدر بمليارات الدولارات حين كان في منصبه.

ورد نجاد في بيان ملقيا باتهامات ضد من أسماهم "عصابات السلطة والمال" بأنها تسعى من خلال "سيناريو جبان" ضد "خادمي الشعب الايراني" في الحكومتين التاسعة والعاشرة اللتين ترأسهما أحمدي نجاد في الفترة من 2005 إلى 2013.

وصـرح البيان أن حزب "أحمدي نجاد" يواجه تهما بالفساد، في وقت تواجه فيه ايران تهديدات داخلية وخارجية،

وتابع "نجاد" وفقا للبيان الذي نشرته الصحف الايرانية، قائلا: "السيناريو الجبان بدأ باعتقال مساعده حميد بقايي وبعدها باتهامات أطلقها مدعي ديوان المحاسبات الإيراني".

وصـرح في بيانه: "كنت قد التزمت الصمت طويلا، أمام السلوك غير الأخلاقي والمعادي للشعب، لكن اليوم أشعر أن واجبي هو فضح هذه الممارسات البغيضة".

ووصف "نجاد" اتهامات "شجاعي" بأنها "أكاذيب" و"مضللة" تهدف إلى زعزعة الرأي العام في إيران.

المصدر : صدي البلد