دار الإفتاء بالفلبين تستنكر بيان الأمم المتحدة بشأن الأطفال والصراع في اليمن
دار الإفتاء بالفلبين تستنكر بيان الأمم المتحدة بشأن الأطفال والصراع في اليمن

أبدت دار الإفتاء الإقليمية بالفلبين استنكارها للتقارير الصادرة بشان الأطفال و النزاع المسلح في اليمن وما أتـي في تقرير الأمين العام للأمم المتحدة بشأن الصراع في اليمن.

وأعلـن المفتي الإقليمي للحكم الذاتي بمسلمي الفلبين الدكتور أبو الخير سانؤك تراسون : إنّ دار الافتاء الإقليمية بالفلبين تبدي استنكارها للتقارير الصادرة لأنها تعتمد على معلومات وبيانات غير موفقة وخالية من المصداقية و بعيدة عن مكانة و سمعة الأمم المتحدة كهيئة عالمية معروفة تحترم وتهتم بشؤون الأمم عامة وبقضايا الأطفال و المنكوبين في العالم بأسره خاصة.

وأعلنت دار الإفتاء الإقليمية بالفلبين تأييدها لما يريده التحالف من استعادة الشرعية في اليمن وحرصه الشديد على الالتزام باحترام كرامة الإنسان و تطبيق القوانين الدولية لحماية البشرية واتخاذ السبل الناجحة الكفيلة لتفادي الأضرار بالممتلكات و المدنيين الأبرياء.

وأشار البيان إلى أنّ دار الإفتاء توافق على موقف التحالف بأنّ الأوضاع المؤلمة باليمن راجعة إلى قيام الحوثيين و القوات الموالية لهم بارتكاب جرائم وأساليب غير شرعية وقانونية، حيث ينتهكون حقوق الإنسان وكرامته ويعرضون عن نظام الشريعة الإسلامية السمحة.

وختم البيان مؤكدا وقوف العلماء و الدعاة في الفلبين وتضامنهم مع موقف المملكة العربية السعودية ودول التحالف لاستعادة الشرعية في اليمن ودحر التنظيمات الإرهابية، ومؤيدا موقف رابطة العالم الإسلامي تجاه الأزمة اليمنية .

رابط الخبر بصحيفة صحيفة ضوء: دار الإفتاء بالفلبين تستنكر بيان الأمم المتحدة بشأن الأطفال والصراع في اليمن

المصدر : الوئام