مشروع “البحر الأحمر”.. السعودية تتحول إلى وجهة سياحية عالمية!
مشروع “البحر الأحمر”.. السعودية تتحول إلى وجهة سياحية عالمية!

تغمر السعوديون حالة من الحماس والانتعاش، بعد إعلان الأمير محمد بن سلمان عن إطلاق مشروع “البحر الأحمر”، الذي سيمثل واجهة سياحية عالمية للمملكة.

ويقام المشروع على أحد أكثر المواقع الطبيعية جمالا وتنوعا في العالم، حيث سيتم تطوير منتجعات سياحية استثنائية على أكثر من 50 جزيرة طبيعية بين مدينتي أملج والوجه، وذلك على مسافة قصيرة من إحدى المحميات الطبيعية والبراكين الخاملة في منطقة حرة الرهاة في المملكة.

ويقع إلى جانب المشروع، مدائن صالح، التي تمتاز بجمالها العمراني وأهميتها التريخية الكبيرة.

وستتاح للزوار على بعد دقائق قليلة من الشاطئ الرئيسي، فرصة التعرف على الكنوز الخفية في منطقة مشروع “البحر الأحمر”، ويشمل ذلك محمية طبيعية لاستكشاف تنوع الحياة النباتية والحيوانية في المنطقة.

 

وسيتمكن هواة المغامرة من التنقل بين البراكين الخاملة الواقعة بخلف منطقة المشروع، وعشاق الغوص من استكشاف الشعاب المرجانية الوفيرة في المياه المحيطة به.

واحتفى سعوديون عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر بهذا المشروع من خلال هاشتاغ #مشروع_البحر_الأحمر، حيث أوضح الناشط في المرصد السعودي للإعلام المجتمعي “نايفكو” للراغبين في زيارة المشروع السياحي الفريد من خارج المملكة، تسهيلات المملكة لسياحها: “كيف سيتمكن الزوار من خارج المملكة من دخول #مشروع_البحر_الأحمر؟”.

 

 

ونشر مغردون صورا عديدة تشـغل مشروع المستقبل، التي  تبرز جمال الطبيعة الخلاب، وتنوع منطقة البحر الأحمر الفريدة في المملكة.

ورحب الناشط “نايف المسعود”: “مشروع جبار وسيقوي اقتصاد الدولة بلا أدنى شك ويجعل زمن اعتماد البلد على النفط ولّى متشوقين ببدء المشروع”.

بدوره، علق “عبدالرحيم بن سعيد”: “مشروع سيكون معجزه لتاريخ ونقطه تحول للاستثمار بالمملكة”.

وأعلـن “داعس الرمال”: “مشروع قوي الصراحة إن شاء الله راح يغير موازين السياحة الداخلية في المملكة العربية السعودية ونفخر بمثل هذه المشاريع الجبارة”.

وتمثل الكثيـر من المناطق في السعودية، وجهة سياحية مميزة، للراغبين في التعرف على المملكة، حيث تتنوع تضاريسها بين الصحارى والجبال والوديان والبحار.

 

 

المصدر : فوشيا