تخفيضات عيد الأضحى تنعش أسواق التجزئة بالإمارات
تخفيضات عيد الأضحى تنعش أسواق التجزئة بالإمارات
سجلت أسواق التجزئة في الإمارات إقبالا واسعا من قبل الزوار والسياح العرب والأجانب على مدار العام؛ وذلك لما تتمتع به من مناطق جذابة ومعالم سياحية متنوعة، وبنية تحتية متكاملة، ومهرجانات تجارية ومعارض اقتصادية وثقافية مختلفة تعقد على مدار أيام السنة، جعلت منها نقطة شـد أساسية للسياح من أرجاء العالم كافة.

وشهدت حركة المتسوقين والزوار والبيع في مختلف مراكز التسوق وأسواق التجزئة في إمارة الشارقة، نشاطا كبيرا خلال الأيام القليلة الماضية، تزامنا مع بـدء الفصل الدراسي الثاني، وحملة "تخفيضات صيف الشارقة الكبرى"، وإجازة عيد الأضحى المبارك، حيث تتيح مثل هذه المناسبات، فرصا كثيرة للمتسوقين للفوز عبر الدخول في السحب على باقة كبيرة من الجوائز والهدايا القيّمة والقسائم الشرائية، التي أعلنت عنها الكثيـر من مراكز التسوق والمحال التجارية، ما أسهم بشكل كبير في نمو عدد الزوار والمتسوقين.

ووفقا لصحيفة "الخليج"، توافدت آلاف العائلات إلى مراكز التسوق وأسواق التجزئة، وازدحمت صالات الألعاب والأماكن المخصصة للأطفال، من ناحية أخرى استغلت أغلب المراكز التجارية فرصة وجود الزوار للتسوق بصورة مكثفة خلال هذه الفترة في تلك المراكز، وقاموا بعمل تخفيضات حقيقية على الملابس والألعاب والمأكولات والعديد من العروض الترويجية للأطفال، التي وصلت إلى 80%، الأمر الذي أسهم في ارتـفاع حجم المبيعات، وقد نالت تلك العروض استحسان الزوار.

زحام شديد

وتشهد مراكز التسوق في الشارقة ازدحاما شديدا، وسط إقبال كبير على شراء الملابس لموسم المدارس وإجازة العيد، فيما من المحتمـل أن تصل الحمى الشرائية إلى ذروتها في نهاية الأسبوع الحالي وبداية الأسبوع القـادم، بحسب متسوقين وأصحاب محال تجارية في المدينة، الذين أوضحوا أن الخصومات الكبيرة التي تقدمها المحال المتنـوعة في مراكز التسوق وسوق التجزئة تصل إلى 80%، مع فرصة الفوز بالعديد من الجوائز في مختلف مراكز التسوق وخاصة في صحارى مول وميجا مول، وأسهمت في القفزة التي شهدها سوق التجزئة ومراكز التسوق التي عززت من مكانة الشارقة في عالم التسوق.

وأكد مديرو مراكز التسوق أن الخصومات الكبيرة التي تقدمها المحال المتنـوعة في مراكز التسوق وسوق التجزئة، التي تصل إلى 80%، والعديد من الجوائز المقدمة في مختلف مراكز التسوق وخاصة في "صحارى مول" و"ميجا مول"، التي تتنوع بين سحوبات على جوائز قيمة تتنوع بين سيارات ورحلات سياحية وجوائز نقدية، أسهمت في القفزة التي طالت سوق التجزئة ومراكز التسوق التي عززت من مكانة الشارقة في عالم التسوق.

تصاعد المبيعات

وتوقع العاملون في قطاع أسواق التجزئة حسب الأرقام والنسب الإحصائية، وحجم المبيعات والإقبال من المتسوقين من داخل وخارج الإمارة بشكل ملحوظ، أن يكون موسم التسوق من أكثر المواسم نشاطا وازدهارا في الفترة الأخيرة.

وأعلـن محمد سرور مدير التسويق في "ميجا مول"، إن مركز التسوق شهد في الفترة الأخيرة حركة نشطة مع انتهاء إجازات المدارس والعودة للفصل الدراسي الثاني؛ حيث ارتفعت حجم المبيعات خلاله بنسبة 30%، فيما زاد عدد الزوار بنسبة تتراوح بين 25-35%.

وأوضح سرور أن مبيعات الملابس والأحذية تصدرت قائمة المبيعات مع استعداد أولياء الأمور لانطلاق الفصل الدراسي الثاني، مضيفا أن موسم المدارس والعيد لهما دور كبير في تنشيط حركة السوق في المراكز التجارية، خاصة أنهما ترافقا مع الإجازات الموسمية؛ حيث يكثر فيها الزوار من دول مجلس التعاون، إضافة إلى الحركة الداخلية؛ حيث إن الجميع في إجازات مدرسية وهذا بالفعل يشجع العائلات على التسوق والترفيه.

خصومات كبيرة

وأعلـن بيار سمعان مدير التسويق في مركز صحارى للتسوق، إن إمارة الشارقة أصبحت إحدى أهم وجهات التسوق العائلي الرائدة على المستويين المحلي والإقليمي، حيث ارتفعت نسب الزائرين إلى المركز بشكل واضح، للاستفادة من الخصومات التي تقدمها المحال التجارية، في حين نمت مبيعات صحارى مول إلى 15%، متوقعا استمرار حركة التسوق الجيدة.

وأشار سمعان إلى أن "صحارى مول" حظي بإقبال كبير منذ بداية حملة «خفيضات صيف الشارقة الكبرى، حيث أسهمت العروض والجوائز التي يقدمها المركز، إضافة لعروض وجوائز مهرجان رمضان الشارقة، بنمو المبيعات وزيادة عدد الزوار؛ لتزامنها مع العطل المدرسية المحلية والإقليمية، ما أسهم في شـد عدد كبير من المتسوقين من داخل الدولة وخارجها.

ويأتي تنظيم حجـرة الشارقة لعروض صيف الشارقة كحملة تخفيضات كبرى انطلقت منذ شهر، لكن لأول مرة تطلق الغرفة الحملة الكبرى، التي يسـاهـم فيها أكثر من 1500 محل بيع بالتجزئة في مراكز التسوق على مستوى الإمارة، وتشمل حسومات غير مسبوقة تصل إلى 80% على أسعار العلامات التجارية ومختلف أنواع المنتجات والبضائع.

حيث جاءت حملة "تخفيضات صيف الشارقة الكبرى"، في توقـيت مهم لسوق التجزئة، من خلال قرب عودة المدارس، وعيد الأضحى المبارك؛ حيث تتيح مثل هذه المناسبات، فرصا كثيرة للمتسوقين للفوز عبر الدخول في السحب على باقة كبيرة من الجوائز والهدايا القيّمة والقسائم الشرائية التي أعلنت عنها الكثيـر من مراكز التسوق والمحال التجارية، ما أسهم في تعزيز مبيعات أسواق التجزئة وتنشيط الحركة التجارية في مختلف أسواق الإمارة.

المصدر : عربي 21