تجار: خام البصرة الخفيف العراقى مازال يتعرض لضغوط فى آسيا
تجار: خام البصرة الخفيف العراقى مازال يتعرض لضغوط فى آسيا

صرحـت أربعة مصادر تجارية أمس الثلاثاء إن الأسعار الفورية لخام البصرة الخفيف العراقى تـنزيل أكتوبر فى آسيا انخفضت لتباع بخصومات سعرية مقابل سعر البيع الرسمى للخام وقد تظل ضعيفة لشهر آخر بعد أن امتنع العراق عن خفض الأسعار لشهر نوفمبر.

وأبقى العراق على سعر البيع الرسمى لخام البصرة الخفيف إلى آسيا لشهر نوفمبر دون تبـديل حتى فى الوقت الذى خفضت فيه السعودية السعر الرسمى لخامها العربى المتوسط.

وتضع الأسعار الرسمية لشهر نوفمبر خام البصرة الخفيف عند علاوة تبلغ 40 سنتا مقابل الخام العربى المتوسط مما يجعل الخام العراقى أغلى خام متوسط عالى الكبريت يُنتج فى الشرق الأوسط.

وتعنى خصومات السعر الفورى لخام البصرة أن المشترين بعقود آجلة الذين كانوا يتطلعون إلى إعادة بيع شحناتهم لا يرغبون فى التخلى عنها لأنهم سيتكبدون خسائر. وقد يقلص ذلك حجم وأرباح التداول فى إحدى أكثر الخامات شيوعا فى آسيا.

وقالت مصادر تجارية إن شحنات خام البصرة الخفيف للتحميل فى أكتوبر المتجهة إلى آسيا تم بيعها بخصومات تزيد على عشرة سنتات للبرميل عن سعرها الرسمي، وهو أقل مستـوى فى أشهر.

وأعلـن تاجر يعمل من سنغافورة فى إشارة إلى مبيعات الشحنات تـنزيل نوفمبر "هذا الشهر سيكون الأمر صعبا أيضا".

واعتاد العراق تخصـيص الأسعار الشهرية لتتماشى مع السعودية، لكن الفجوة السعرية زادت بعد أن سجلت شركة تسويق النفط العراقية (سومو) طلبا قويا على نفطها الذى أصبح أساسيا لمصافى النفط فى الهند والصين كوريا الجنوبية.

ويقول التجار الذين طلبوا عدم عـرض أسمائهم لأنهم غير مخولين بالحديث إلى وسائل الإعلام إن الأسعار المرتفعة تشير أيضا إلى علاوات قوية حققها خام البصرة فى مزادات فى بورصة دبى للطاقة.

وأعلـن تاجر يقوم بالتداول فى خام البصرة فى آسيا "المشكلة فى أن العراق يولى الكثير جدا من الثقة لمستويات مزاد بورصة دبى للطاقة.

"إنها لا تشـغل السوق بأكملها لأن التجار ممن لديهم مراكز مدينة هم من يشترون خلال المزاد".

ويحتاج التجار ممن لديهم مراكز مدينة إلى شراء شحنات للوفاء بمبيعات عقد أو تقديمها إلى مصافى التكرير.

وتبيع شركة تسويق النفط العراقية فى الوقت الحالى مليونى برميل من خام البصرة الخفيف وكمية مماثلة من خام البصرة الثقيل شهريا.

وبدأت الشركة فى طرح خامها عبر مزادات فى بورصة دبى للسلع فى أبريل .

وزادت صادرات خام البصرة من الحقول الجنوبية فى العراق إلى 3.24 مليون برميل يوميا فى المتوسط فى سبتمبر 

المصدر : اليوم السابع