"الإفتاء": موقع أمريكي انتحل اسمنا ويرد على التساؤلات بمقابل مادي
"الإفتاء": موقع أمريكي انتحل اسمنا ويرد على التساؤلات بمقابل مادي

صـرح أحمد رجب المسؤول عن قسم "السوشيال ميديا" في دار الإفتاء، إنهم استطاعوا السيطرة على الموقع المزيف الذي انتحل صفة صفحة دار الإفتاء، وقام بالرد على أسئلة المواطنين، موضحًا أن الموقع المزيف يبث من واشنطن، والقائم على الموقع يحمل الجنسية الأمريكية وعمل لأكثر من 6 سنوات بشركة مايكروسوفت.

وصـرح "رجب"، خلال مكالمة هـاتفية في برنامج "رأي عام"، مع الإعلامي عمرو عبدالحميد، على قناة "تن"، أن هذا الموقع المزيف كان يرد على أسئلة المواطنين بمقابل مالي يبدأ من 39 إلى 99 جنيه مصري.

وحذرت دار الإفتاء، في بيان، من قيام بعض المواقع على شبكة الإنترنت بانتحال صفة دار الإفتاء المصرية، واستقبال الأسئلة الشرعية والإجابة عليها باسم دار الإفتاء، مؤكدة أنه لا علاقة لدار الإفتاء من قريب أو بعيد بمثل هذه المواقع.

المصدر : الوطن