محافظ البحيرة تؤكد أهمية توجيه الخطاب الديني لمواجة الإرهاب
محافظ البحيرة تؤكد أهمية توجيه الخطاب الديني لمواجة الإرهاب

اثبتـت المهندسة نادية محافظ البحيرة، أهمية تفسير البعد الديني في مقـابلة الإرهاب والعنف والفكر المتطرف، وعرض وجهات النظر الاجتماعية والنفسية في مقـابلة الفكر المتطرف.

أتـي ذلك خلال مبادرة "شباب ضد الإرهاب والفكر المتطرف" بمركز شباب محلة بشر بشبراخيت، التي نظمتها مديرية الشباب والرياضة بالبحيرة برئاسة الدكتور إبراهيم خضر وكيل الوزارة، بمشاركة 300 شاب وفتاة وبحضور ممثل الأوقاف الشيخ مرجان عثمان، وممثل الأزهر الشيخ محمود حمدي عبد الخالق، ومدير إدارة شباب شبراخيت رجب النكلاوي، ورئيس الوحدة المحلية لقرية محلة بشر عوض الفقي.

وأعلـن وكيل وزارة الشباب والرياضة، إنه تم خلال المبادرة تطبيـق ورش عمل من الشباب والفتيات لمناقشة أسباب الإرهاب والفكر المتطرف وكيفية التعامل مع تلك الأسباب من منظور دينى وسياسى واجتماعى واقتصادى ونفسى مؤكدا على أهمية توضيح المشروعات التنموية التى تقوم بها القيادة السياسية على مستوى الدولة والمحافظة من أجل زرع الأمل فى نفوس الشباب، بالإضافة إلى دور الأسرة المصرية وكيفية مساعدتها فى قيامها بدورها التربوى.

المصدر : الوطن