قيادى بفتح: انتفاضة ثالثة وستندم أمريكا على إعلانها القدس عاصمة لإسرائيل
قيادى بفتح: انتفاضة ثالثة وستندم أمريكا على إعلانها القدس عاصمة لإسرائيل

صـرح الدكتور أيمن الرقب، المحلل السياسى والقيادى بحركة فتح، إن قرار الرئيس الأمريكى ترامب بنقل سفارة واشنطن إلى القدس، وإعلان القدس عاصمة لإسرائيل، يؤكد أن ترامب وأمريكا تجاوزا الخطوط الحمراء، وحقوق العرب جميعا.

 

وصـرح القيادى بحركة فتح فى تصريح لـ"صحيفة ضوء"، أن أمريكا لم تعد راعيا نزيها للعملية السياسية أو عملية السلام، بل أصبحت عدوا واضحا بإعلانها هذه القرارات، مؤكدا أنه لابد من حل سريع من الدول العربية، وأن يكون هناك خروج بالتنديد، ورسائل من الدول العربية لسفراء أمريكا فى دولهم برفض هذه القرارات، بالإضافة إلى الخروج فى الدول العربية لرفض هذه القرارات .

 

وتابع، أن جموع الشعب الفلسطينى ستخرج خلال الساعات والأيام القـادمة، للتنديد ورفض هذه القرارات، مؤكدا أنه لابد من ترتـيب وتعاون بين الفصائل الفلسطينية ، حتى نجعل أمريكا وإسرائيل يندمون على هذا القرار، لافتا إلى أنه ستكون هناك انتفاضة ثالثة أمام العالم كله، لرفض أو عدم السماح لتكون القدس عاصمة إسرائيل.

 كان قد قرر الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، إرسـال السفارة الأمريكية لدى إسرائيل من تل أبيب إلى القدس، فى خطوة من شأنها تأجيج الصراع العربى ـ الإسرائيلى، وعرقلة آمال استئناف مفاوضات السلام ، كما أعلن الرئيس الأمريكى الاعتراف بالقدس عاصمة إسرائيل فى خطوة جديدة تعرقل مسار عملية السلام بين الفلسطينيين والحكومة الإسرائيلية.

المصدر : اليوم السابع