حزب الدستور: ثورة «30 يونيو» كسرت شوكة الفاشية الدينية
حزب الدستور: ثورة «30 يونيو» كسرت شوكة الفاشية الدينية
هنأ حزب الدستور برئاسة الدكتور أحمد بيومي الشعب المصري العظيم بمناسبة الذكرى الرابعة لثورة 30 يونيو 2013 والتي أطاحت بالرئيس المعزول محمد مرسى وجماعة الإخوان المسلمين من الحكم بعد عام واحد من فوزه بانتخابات الرئاسة عام 2012.

وأعلـن محمد يوسف المتحدث باسم حزب الدستور في بيان صادر عن الحزب، إن 30 يونيو هو حدث تاريخي لأنه كسر شوكة الفاشية الدينية، مشيرًا إلى أن 30 يونيو كانت حتمية وعلى الجميع رغم كل هذا الألم أن يدرك أن أزمة مصر الحقيقية فى الصراع الاجتماعى ومكتسبات الثورة والسلطة وليس فى أي شيء أخر كما روج البعض بعد يناير 2011 أن بتطبيق الشريعة سيعم الرخاء والعدل وأن الحرب الحقيقية التى يجب أن يخوضها الجميع هى الحرب من أجل الدفاع عن الإسلام والذى مثله الإخوان مع بعض الفصائل التى تعمل بالأجرة كالسلفيين.

وصـرح يوسف أن هوية تلك الدولة هى مصريتها الحقيقية، مؤكدًا أن ما يحدث الآن نتيجة لتراكمات كان أحد أسبابها هؤلاء الذين يتباكون على يناير وهم أول من دهس مطالبها من أجل كراسيهم وغطرستهم وطموحهم وتزييفهم لوعى الكثير من الجموع.

المصدر : صدي البلد